أمير الحدود الشمالية يستقبل الرئيس التنفيذي لشركة معادن

1

أغسطس

أمير الحدود الشمالية يستقبل الرئيس التنفيذي لشركة معادن

مقالات 220 مشاهدات 0 تعليقات

عرعر – واس:

 

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبد العزيز أمير منطقة الحدود الشمالية , في مكتبه بالإمارة اليوم , الرئيس التنفيذي لشركة معادن المهندس خالد بن صالح المديفر يرافقه قيادات الشركة ومسؤولو شركة معادن وعد الشمال للفوسفات .
وأشاد سمو أمير المنطقة الشمالية خلال الاستقبال بدور الشركة في الإسهام في عملية التنمية المحلية ، مثمناً الجهود المبذولة في مرحلة التأسيس لمشروع تطوير مدينة وعد الشمال الصناعية .
ووجه سموه بتقديم كل ما يمكن من دعم ومساندة لدفع عجلة التنمية والاستثمار وتوسع الأعمال في المنطقة، منوهاً باهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين وحرصها على تحقيق كل مامن شأنه أن يسهم في تنمية الوطن، من خلال دعم المشروعات الواعدة وتحسين بيئة الاستثمار في المنطقة.
وبحث سمو الأمير فيصل بن خالد , سبل تعزيز الحراك الاستثماري في المنطقة ورفع جاذبيتها لرؤوس الأموال لاسيما في الصناعات التعدينية والنشاطات ذات العلاقة نظراً لما تزخر به المنطقة من احتياطات كبيرة من خام الفوسفات والغاز وغيره من الثروات المعدنية، مؤكداً ضرورة القيام بالدراسات اللازمة وتحديد أفضل المنهجيات لمواجهة التحديات وتذليل العقبات لرفع وتيرة التقدم والنماء وازدهار المنطقة.
ولفت سموه الانتباه إلى أهمية تعزيز الفرص الوظيفية لشباب المنطقة ودعمهم بشتى الطرق وتوفير كل مامن شأنه تهيئتهم للعمل بما في ذلك التأهيل الفني والخبرات العملية سواء في الشركات الكبرى في المنطقة أو مع مقاولي المشروعات الإنشائية والتشغيلية أو في الشركات في شتى مناطق المملكة.
من جانبه , استعرض المهندس المديفر خلال الاستقبال مسيرة مشروع تطوير مدينة وعد الشمال الصناعية في منطقة الحدود الشمالية ودوره المستقبلي في تكوين نواة لمشروعات واعدة من شأنها إحداث النقلة النوعية المنشودة على المستوى الاقتصادي والاجتماعي.
واستعرض المقومات التعدينية للمنطقة ومدى فعاليتها في بناء مستقبل مثمر ورسم مرحلة جديدة تضمن إيجاد المزيد من فرص العمل وجلب الاستثمارات وتعزيز بيئة الأعمال.
وأبان أن شركة معادن تولي تأهيل الشباب السعودي أهمية قصوى لاسيما في مناطق أعمالها المنتشرة في المملكة وقد عملت بالشراكة مع الجهات ذات الاختصاص على دعم تأسيس مشاريع تأهيلية وتعليمية تضمن إمداد الشباب بالتحصيل الفني والمهني والمكتسبات التعليمية التي تزيد من فرصة حصولهم على الفرص الوظيفية المتوفرة في القطاعات والمناطق، مشيراً إلى أن شركة معادن أسهمت في تأسيس المهعد السعودي التقني للتعدين والذي يعد الأول من نوعه في المنطقة وتطوير مدارس التميز العلمي الثانوية بمنطقة الحدود الشمالية , إضافة إلى مبادراتها التعليمية و التأهيلية وفق نهجها في تجسيد مسؤوليتها الاجتماعية.
وعبر المديفر عن شكره لسمو الأمير فيصل بن خالد على مايولي من دعم ورعاية للتنمية في المنطقة واهتمامه البالغ بالتطور الصناعي الذي تشهده المنطقة، موضحا أن الشركة في أعمالها بالمنطقة تستند على عمل تكاملي مع إمارة المنطقة نحو تحقيق الأهداف التنموية المنشودة.
وقد شهد الاستقبال عرضا تفصيليا قدمه الرئيس التنفيذي لشركة معادن وعد الشمال للفوسفات تناول فيه المبادرات الاجتماعية والأثر الاستثماري لأعمال الشركة في المنطقة.

أكتب تعليق